الرئيسية / اعمال / الاتحاد الأوروبي يتجاهل طلبات وقف جميع أشكال الدعم لشركة “إيرباص”

الاتحاد الأوروبي يتجاهل طلبات وقف جميع أشكال الدعم لشركة “إيرباص”



لندن – العرب اليوم

أعلنت منظمة التجارة العالمية، الثلاثاء، أن الاتحاد الأوروبي تجاهل طلبات لوقف جميع أشكال الدعم لشركة “إيرباص”، مما دفع الولايات المتحدة إلى التلويح بعقوبات ضد منتجات أوروبية، ما لم يتوقف “الإضرار بمصالح الولايات المتحدة”، ورد الاتحاد لاحقاً بأنه يلتزم بتنفيذ قواعد منظمة التجارة العالمية بشأن دعم “إيرباص”.

وقالت المنظمة إن الاتحاد الأوروبي لم يوقف الدعم لأكبر طائرة في العالم، وهي طراز A380، والطائرة طراز A350 أحدث الطائرات العابرة لمسافات طويلة، مما تسبب في خسائر لبوينغ والعاملين في قطاع الطيران في الولايات المتحدة. وأضافت أطراف مطلعة أن المنظمة التي تتخذ من جنيف مقرا، ضيقت مساحة الخلاف التجاري المستمر منذ فترة، برفضها لشكاوى بشأن أثر دعم عدد من برامج طائرات إيرباص الأخرى، مستندة إلى أن ذلك حدث منذ فترة طويلة جدا.

ومن جانبه، تعهد الاتحاد الأوروبي بالالتزام بتنفيذ قواعد منظمة التجارة العالمية بشأن اتهامه باستمرار تقديم دعم غير قانوني لشركة صناعة الطائرات الأوروبية، رغم صدور حكم من المنظمة الدولية ضد هذا الدعم في وقت سابق.

وقالت سيسيليا مالمستروم، مفوضة التجارة الأوروبية، في بيان إن “الاتحاد الأوروبي سيقوم بتحرك حاسم للتأكد من الالتزام الكامل بالقرار النهائي لمنظمة التجارة العالمية بشأن هذه القضية”. وفي الوقت نفسه، رحبت المسؤولة الأوروبية برفض منظمة التجارة العالمية “للأغلبية الساحقة من الادعاءات الأميركية بشأن دعم المفوضية الأوروبية لشركة إيرباص، وأن هذا الدعم يضر بمبيعات شركة صناعة الطائرات الأميركية بوينغ المنافسة لشركة إيرباص”.

يذكر أن النزاع بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن دعم شركتي صناعة الطائرات “بوينغ” و”إيرباص” يعود إلى 2004، ومن المتوقع استمراره في المستقبل. وأسفر النزاع عن العديد من أحكام منظمة التجارة العالمية التي اعتبرت العديد من أشكال الدعم الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي لإيرباص والولايات المتحدة لبوينغ ينتهك قواعد التجارة الحرة.

arabstoday

رابط المصدر

عن r@chid

شاهد أيضاً

مساعد الرئيس الايراني ينفي اي عجز في الميزانية

العالم – ايران ونفى نوبخت تقرير صندوق النقد الدولي القائم على حصول عجز في الميزانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *